http://ward.forumaroc.net/
أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم في منتديات ورد، لكي تتمكن من المشاركة ومشاهدة جميع أقسام المنتدى وكافة الميزات ، يجب عليك إنشاء حساب جديد بالتسجيل أ و الدخول إذا كنت عضواً .

وشكرا

ادارة المنتدى

ايمان ورد

http://ward.forumaroc.net/

منتدى ورد: مجتمع إلكتروني عربي عام يهدف إلى نشر الثقافة ويتقيد بالضوابط الإسلامية
 
الرئيسيةلوحة التحكم*المنشوراتالتسجيلالصوردخولدخول


Cher visiteur, vous devez vous inscrire pour continuer

احبتي اعضائنا الغالين   شاركونا ردودكم الرائعة وتواجدكم الجميل امنياتي لكم باجمل الاوقات      

اعضاءنا الكرام أهلا وسهلا بكم في منتداكم  .والهدف الذي تأسس له هذا المنتدى هو نشر الخير ودرء الشر والعقل الذي يعي الأمور والمصداقيه عنوانا والظلم ظلمات والكاتب عليه أن يتقي الله فيما يكتبه فان الله رقيب على الجميع نسأل الله التوفيق والسداد لكل خير وأن يجعلنا يداً واحدة .....بارك الله في الجميع ...ادارة المنتدى ايمان ورد


(اللهــم …قرب قلوبنا وأجمعها على هداك . اللهم أجعلهم لنا سندا على تقواك وأدم وصلنا إلى أن نلقاك ..طابت ايامكم بذكر الله .. ايمان  ورد تتمنى لكم قضاء اوقات ممتعه )
دخول فورى امن
دخول
اسم العضو:
كلمة السر:
ادخلني بشكل آلي عند زيارتي مرة اخرى: 
:: لقد نسيت كلمة السر
المواضيع الأخيرة
» آيات القرآن مرتبة بطريقة رياضية عجيبة
الإثنين يوليو 24, 2017 8:36 pm من طرف mohamad1234

» محبة الله
الخميس يوليو 13, 2017 6:42 pm من طرف admin

» هل أنت مستعد للشهر الكريم ؟
الخميس يوليو 13, 2017 6:35 pm من طرف admin

» فلسفة التاريخ بين هيغل و ماركس
الخميس يوليو 13, 2017 6:31 pm من طرف admin

» طريقة عمل فريكة الدجاج مع الخضار
الجمعة يونيو 02, 2017 4:37 pm من طرف زيدان

» رمضان والقرآن
الثلاثاء مايو 16, 2017 3:01 pm من طرف زيدان

» ادخل ممكن تلاقي وضيفة لك
الإثنين مايو 15, 2017 8:42 pm من طرف نبع الوفى

» دعائكم لاخواننا الفلسطينيين
الإثنين مايو 15, 2017 4:07 pm من طرف نبع الوفى

» يارب احمي أهل اليمن
الإثنين مايو 15, 2017 4:03 pm من طرف نبع الوفى

بحـث
 
 

نتائج البحث
 

 


Rechercher بحث متقدم
أفضل 10 فاتحي مواضيع
admin
 
نبع الإخاء
 
massawi
 
امين
 
قلب الأسد
 
زيدان
 
الفلكي محمد
 
شروق
 
عابر سبيل
 
وسام أحمد
 
أفضل 10 أعضاء في هذا الأسبوع
mohamad1234
 
menasamy
 
Log In
أفضل 10 أعضاء في هذا الشهر
admin
 
menasamy
 
massawi
 
زيدان
 
mohamad1234
 
besa
 
يوسف بسام
 
يوليو 2017
الإثنينالثلاثاءالأربعاءالخميسالجمعةالسبتالأحد
     12
3456789
10111213141516
17181920212223
24252627282930
اليوميةاليومية

شاطر | 
 

 أخي الحبيب من أنت ؟

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
massawi
مشرف اداري
مشرف اداري
avatar

الجنس ذكر
تاريخ التسجيل : 13/06/2013
الحاله الاجتماعيه : أعزب
عدد المساهمات : 1162
نقودي : 1978
الساعة الان :
مزاجي مزاجي : هادئ

بطاقة الشخصية
لوحة التحكم:

مُساهمةموضوع: أخي الحبيب من أنت ؟   الثلاثاء أبريل 14, 2015 9:03 am

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

الحمد لله وكفى وسلام على عباده الذين اصطفى لا سيما عبده المرتضى ونبيه المُجتبى وعلى آله وصحبه والتابعين بإحسان إلى يوم الدين ....وبعد....

أخى الحبيب ::

مضى ركب المهاجرين الأوَلين إلى أرض الحبشة ، وعلى رأسهم "جعفر بن أبى طالب" _رضى الله عنه_ ، واستقروا فى كَنَفالنجاشى ، ملكِها العادل الصالح ، فتذوقوا لأول مرة منذ أسلموا طعمَ الأمن ، واستمتعوا بحلاوة العبادة دون أن يُعكَر متعة عبادتهم مُعكِرٌ ....

وحينما اشتد على أصحاب النبى _صلى الله عليه وسلم_ الكربُ والأذى هاجروا بدينهم ، لمعارضة قريش دعوة النبى_صلى الله عليه وسلم_، فقد كانوا يُحاربونهم لأجل إيمانهم _رضى الله عنهم_ ، ولأجل أنهم يقولون ((لا إله إلا الله ، محمد رسول الله))...وكذا المُسلم يُحارب فى كل زمان ومكان لأجل دينه وإيمانه ...

لهذا اضطهدت قريشٌ كل من آمن مع النبى_صلى الله عليه وسلم_ ، فعذبتهم وآذتهم ، وألجأتهم إلى الهجرة وترك البلاد التى عاشوا فيها وتربوا على أرضها ...لكنهم تركوها لله تبارك وتعالى!!!

أخى الحبيب :: ماذا تركت؟؟

يجب علينا أن نترك لله تعالى ، ولكن ماذا تركنا أنا وأنت لله تعالى ؟؟!!!

قد يقول قائل ::""لم تعد هناك هجرة ولا تلاكٌ للأوطان، فقد انتشر الإسلام والحمد لله ""...

الجواب:: ليس المقصود بالهجرة فقط ترك الأرض والوطن ، لكنك قائمٌ على معاصٍ وذنوبٍ ..فهلا تركتها لله تعالى ؟؟!! هلاَ هجرتها لله تعالى ؟؟!!!

هذا هو الذى نريده ، نريد هجراً للذنوب والمعاصى !!!
نريد سير القلوب لا سير الأبدان !!
نريد رحلة القلوب إلى ربها لا رحلة الأبدان فقط!!
نريد هجرة القلوب ورحيلها إلى ربها بترك الذنوب ، وترك المعاصى ، وترك كل ما يُكدَر العلاقة بينك وبين ربك تبارك وتعالى ...

والحمد لله رب العالمين..
يتبع إن شاء الله...


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
massawi
مشرف اداري
مشرف اداري
avatar

الجنس ذكر
تاريخ التسجيل : 13/06/2013
الحاله الاجتماعيه : أعزب
عدد المساهمات : 1162
نقودي : 1978
الساعة الان :
مزاجي مزاجي : هادئ

بطاقة الشخصية
لوحة التحكم:

مُساهمةموضوع: رد: أخي الحبيب من أنت ؟   الثلاثاء أبريل 14, 2015 9:04 am

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

الحمد لله وكفى وسلام على عباده الذين اصطفى لا سيما عبده المرتضى ونبيه المُجتبى وعلى آله وصحبه والتابعين بإحسان إلى يوم الدين ....وبعد....


*ابتعد ...ولا تقترب ::...

أخى الحبيب ....

كثيرٌ منا قائم على معصية الله تعالى ويباررز الله بهذه المعاصى ليلاً ونهاراً ، فيُطلق بصره ، وينظر إلى النساء والعورات وإلى ما حرَم الله تعالى وكأن أحداً لا يراه ، وقد نهانا الله تعالى عن ذلك فقال تعالى {قُل لِّلْمُؤْمِنِينَ يَغُضُّوا مِنْ أَبْصَارِهِمْ وَيَحْفَظُوا فُرُوجَهُمْ ذَلِكَ أَزْكَى لَهُمْ إِنَّ اللَّهَ خَبِيرٌ بِمَا يَصْنَعُونَ }النور

أخى الحبيب ..

أمرك الله تعالى بترك هذه النظرات وتلك الذنوب ، لما يترتب عليها من ذنوبٍ كثيرة ، فقال تعالى {وَلاَ تَقْرَبُواْ الزِّنَى....))..
فلا تأتى بوادره ومُقدماته !!
ومن مُقدماته :: النظرة ، والعينان تزنيان وزناهما النظر ....

ويناهانا الله أن نقترب كذلك من أى فاحشة ، فيقول تعالى ((وَلاَ تَقْرَبُواْ الْفَوَاحِشَ مَا ظَهَرَ مِنْهَا وَمَا بَطَنَ))...
إذن فأنت منهىٌ عن الإقتراب من جميع الفواحش ، لا أن تقترب وتنظر ، وتُجرب ، وتقع ، وتتلوث ، وتُثير شهوتك !!!


فليس هذا هو الشأن ، إنما الشأن أن تبتعد تماماً وأن تتجنب كل هذه الأمراض والأوبئة التى تؤدى بقلب الإنسان إلى المرض المُحقق أو الموت ...

ولله دُر بن المبارك _رحمه الله_

رأيتُ الذنوب تُميت القلوب *** وقد يُورث الذُل إدمانها
وتركُ الذنوب حياة القلوب *** وخيرٌ لنفسك عصيانها..

وقد يضعف الإنسان عن مقاومة تلك الآفات ويحتاج إلى قوة إيمانية عالية حتى يخرج من هذه الذنوب التى تلطَخ وتتدنس بها ....



فالذنب يقع على الإنسان كوقوع الحجارة المُحماة على جلده .....

يا شباب ....
لا تُحركوا صخرةً من قمة جبل ::...

إن أكثر ما يُقلق الشباب والفتيات هو تلك الغريزة الجنسية التى ركبًها الله تعالى فى النفس البشرية لإستمرار النوع البشرى ولذا فالحذر كل الحذر من إرتكاب الأخطاء فى التعامل مع هذه الطاقة الكامنة التى هى أشبه ""بالبنزين" !!!
حيث أنه يظل طاقة نافعة ما دُمنا نستخدمه بالطريقة الصحيحة ، فإذا قرَبناه من النار تحوَل إلى قُوة مُدمِرة ، قد تُحرق حياً بأكمله ...

وقد شبه أحد الحكماء "الطاقة الجنسية" بصخرة عظيمة فى قمة جبل شاهق ، قد مكثت قروناً على تلك الحال ، فإذا جاء من يُحرَكها فإنها تتدحرج ، وإذا تدحرجت فلن تستطيع أى قوة بشرية إيقافها ..

إنَ الذى يُحرك الشهوة لدى الفتيان والفتيات محصورٌ فى عدة أمور أهمها ::..

1_ التفكير فى أمر الشهوة وإستخدام الخيال فى ذلك ولذلك فإن الفراغ والتمحور حول الذات من الأسباب القوية لتحريك الشهوة...

2_مُشاهدة المناظر الفاضحة ، وإطلاق البصر عموماً ، ونظر الرجال إلى النساء والإختلاط بين الجنسين وعدم مراعاة الضوابط الشرعية ...

3_حضور المجالس التى تُثار فيها المسائل المتعلقة بالشهوة ، سواءاً على أرض الواقع بين الشباب أو على على الشات أو على المواقع الإباحية ، كقراءة قصص جنسية تصف كيفية الممارسات الجنسية ولا حول ولا قوة إلا بالله !!


4_مُصاحبة رفقاء السوء التافهين المنحرفين الذين ليس لديهم همٌ سوى هذه الأشياء ...

فنصيحتى أخى الحبيب (( لا تُحرك صخرةً من قمة جبل))...

والحمد لله رب العالمين...
وإن شاء الله للحديث بقية ....
الله المستعان...


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
massawi
مشرف اداري
مشرف اداري
avatar

الجنس ذكر
تاريخ التسجيل : 13/06/2013
الحاله الاجتماعيه : أعزب
عدد المساهمات : 1162
نقودي : 1978
الساعة الان :
مزاجي مزاجي : هادئ

بطاقة الشخصية
لوحة التحكم:

مُساهمةموضوع: رد: أخي الحبيب من أنت ؟   الثلاثاء أبريل 14, 2015 9:20 am

*أخى الحبيب ...

قلوبنا فى فاقةٍ لا تسدُها إلا محبةُ الله ، والإنابة إليه ، ودوام ذكره ، وصدق الإخلاص له ...!!
وقلوبنا فى شَعثٍ وتفرُقٍ وتشتُتٍ ، ولا يجمع شعث هذه القلوب إلا قُربها من الله تعالى .......!!

قال رسول الله _صلى الله عليه وسلم_::
((إنَ الله تعالى يقولُ :: يا ابن آدم تفرَغ لعبادتى ، أملأ صدرك غِنًى ةأسُدَ فقرك ، وإلا تفعل ملأت يديك شُغلاً ولم أسُدَ فقرك ))...

فالعبد متى تقرَب من ربه تعالى وانشغل به بَرَأ قلبُه وطهُر ....

قال "سليمان التيمى(( إنَ الرَجل ليُصيب الذَنب فى السرَ قيُصبح وعليه مذلًتُه))...

فإذا أحسنت التوبة ، وأحسنت العمل ، والقُرب من الله تعالى ، عاد إليك القلب أفضل مما كان إن شاء الله ، وكلما تذكرت الذنب أحدثت له توبة وصلاة وصيام وصدقة وأعمال برٍ كثيرة ، وقرَبك ذلك إلى ربك تعالى ، هذا إن أحسنت التعامل مع ربك عزوجل ...

ولله دُر القائل ::
وصلاح الأجسام سهلٌ ولكن ***فى صلاح القلوب يعيا الطبيب..
أخى الحبيب ...

إنَ كثرة الطاعات قد تمحو أثر الذنوب والمعاصى ، فإن قيل ::
أيهما أفضل ::"" تذكُر الذنوب أم نسيانها""؟؟!!
قلنا :: الأفضل تذكُر الذنوب ، فتتذكرها حتى تنهض إلى طاعة الله ، وحتى تُكرر ندمك وتوبتك لله تعالى ، وتُحدث أعمال برٍ كثيرة ...
لكن :: إياك أن تتذكر الذنب :: فتستعظمه وتظن أن ذنبكم لن يغفره الله تعالى إن تُبت ورجعت إلى ربك ويسبب هذا لك((قنوطاً)) من رحمة الله ومغفرته ...
وإيَاك أن تتذكر الذنب ::لتعود إليه من جديد !!!

إنما تتذكر الذنب :: لتُحدث له توبة وندم وطاعة وعبادة وصيام وصلاة وصدقة وذكر وأعما برٍ كثيرة ...

تتذكر الذنب ، فتندم ، فيعينك على ذكر الله ، ويتوب الله عليك ، فتبدأ شخصاً جديداً ، تجتهد فى القرب من الله ...

أخى الحبيب ::...
إن العبد يحتاج إلى تكرار الوقوف بين يدى ربه فى كل حين ، فقد باع أصحاب الرسول _صلى الله عليه وسلم_ الدنيا بأسرها ، ولم ينظروا فيها إلى إمرأة عارية ...ولم يتعلقوا بصورةٍ فاضحة...ولا عرضٍ زائل ....ولم ينظروا إلى ألعاب مُسلية ليتمسكوا بها ويُضيعوا بها أوقاتهم ويُفتنوا بها حتى لا يستطيعوا فكاكاً منها ....ولم يتمسكوا بمالٍ فيتركوا الهجرة والصُحبة من أجله!!!

بل تركوا كل هذا :: نساءهم وأرضهم وذراريهم وشهواتهم وكل ما يملكون !!!
تركوه لله تعالى ، حتى لا يكون فى القلب إلا الله ولا انتماء إلا للإسلام دين الله تعالى ....

فما أحوجنا أن نترك لدين الله ، فنترك المعصية ونترك الذنب ، ونترك التقصير والتفريط فى الطاعات ، ونترك كل ما نحن عليه مما يُغضب ربنا تعالى ونتذكر قول رسول الله _صلى الله عليه وسلم ::

((من ترك شيئاً لله ، عوَضه الله خيراً منه))...
لكن أخى الحبيب ::..

ماذا تفعل وأنت فى حال الأمن والأمان والهدوء والرخاء والسكينة؟؟؟!!!
وكيف تقضى ليلتك إذا أرخى الليل ستوره ؟؟!!!
كيف تقضى خلواتك؟؟!!
وكيف يمر عليك سكون الليل إذا أغلقت عليك غرفتك ونامت العيون ، وخيَم الظلام ، وأمسيت وحيداً كأن أحداً لا يراك؟؟؟!!!

بل :: 


كيف يقضى شباب أمتنا ليله؟؟!!
هل يقضيه فى القيام والقرآن والإستغفار بالأسحار؟؟!!!
أم يتجرأ على معصية الله ويُمسى وقد بارز الله بالمعاصى ولا يخاف من نظر الجبار إليه؟؟!!


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
أخي الحبيب من أنت ؟
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
http://ward.forumaroc.net/  :: في رحاب الله :: الدين والحياة-
انتقل الى: