http://ward.forumaroc.net/
أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم في منتديات ورد، لكي تتمكن من المشاركة ومشاهدة جميع أقسام المنتدى وكافة الميزات ، يجب عليك إنشاء حساب جديد بالتسجيل أ و الدخول إذا كنت عضواً .

وشكرا

ادارة المنتدى

ايمان ورد

http://ward.forumaroc.net/

منتدى ورد: مجتمع إلكتروني عربي عام يهدف إلى نشر الثقافة ويتقيد بالضوابط الإسلامية
 
الرئيسيةلوحة التحكم*المنشوراتالتسجيلالصوردخولدخول


Cher visiteur, vous devez vous inscrire pour continuer

احبتي اعضائنا الغالين   شاركونا ردودكم الرائعة وتواجدكم الجميل امنياتي لكم باجمل الاوقات      

اعضاءنا الكرام أهلا وسهلا بكم في منتداكم  .والهدف الذي تأسس له هذا المنتدى هو نشر الخير ودرء الشر والعقل الذي يعي الأمور والمصداقيه عنوانا والظلم ظلمات والكاتب عليه أن يتقي الله فيما يكتبه فان الله رقيب على الجميع نسأل الله التوفيق والسداد لكل خير وأن يجعلنا يداً واحدة .....بارك الله في الجميع ...ادارة المنتدى ايمان ورد


(اللهــم …قرب قلوبنا وأجمعها على هداك . اللهم أجعلهم لنا سندا على تقواك وأدم وصلنا إلى أن نلقاك ..طابت ايامكم بذكر الله .. ايمان  ورد تتمنى لكم قضاء اوقات ممتعه )
دخول فورى امن
دخول
اسم العضو:
كلمة السر:
ادخلني بشكل آلي عند زيارتي مرة اخرى: 
:: لقد نسيت كلمة السر
المواضيع الأخيرة
» آيات القرآن مرتبة بطريقة رياضية عجيبة
الإثنين يوليو 24, 2017 8:36 pm من طرف mohamad1234

» محبة الله
الخميس يوليو 13, 2017 6:42 pm من طرف admin

» هل أنت مستعد للشهر الكريم ؟
الخميس يوليو 13, 2017 6:35 pm من طرف admin

» فلسفة التاريخ بين هيغل و ماركس
الخميس يوليو 13, 2017 6:31 pm من طرف admin

» طريقة عمل فريكة الدجاج مع الخضار
الجمعة يونيو 02, 2017 4:37 pm من طرف زيدان

» رمضان والقرآن
الثلاثاء مايو 16, 2017 3:01 pm من طرف زيدان

» ادخل ممكن تلاقي وضيفة لك
الإثنين مايو 15, 2017 8:42 pm من طرف نبع الوفى

» دعائكم لاخواننا الفلسطينيين
الإثنين مايو 15, 2017 4:07 pm من طرف نبع الوفى

» يارب احمي أهل اليمن
الإثنين مايو 15, 2017 4:03 pm من طرف نبع الوفى

بحـث
 
 

نتائج البحث
 

 


Rechercher بحث متقدم
أفضل 10 فاتحي مواضيع
admin
 
نبع الإخاء
 
massawi
 
امين
 
قلب الأسد
 
زيدان
 
الفلكي محمد
 
شروق
 
عابر سبيل
 
وسام أحمد
 
أفضل 10 أعضاء في هذا الأسبوع
mohamad1234
 
menasamy
 
Log In
أفضل 10 أعضاء في هذا الشهر
admin
 
menasamy
 
massawi
 
زيدان
 
mohamad1234
 
besa
 
يوسف بسام
 
يوليو 2017
الإثنينالثلاثاءالأربعاءالخميسالجمعةالسبتالأحد
     12
3456789
10111213141516
17181920212223
24252627282930
اليوميةاليومية

شاطر | 
 

 كُنُوزٌ وَ أُجُورٌ

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
admin
المؤسس ومدير المنتدى
المؤسس ومدير المنتدى
avatar

دولتي : المغرب
الجنس انثى
تاريخ التسجيل : 08/06/2013
عدد المساهمات : 3557
نقودي : 6539
الساعة الان :
الموقع : منتديات ورد
مزاجي مزاجي : ondit toujours ça va pour éviter les pourquoi
تعاليق : شكرا لمن يلتمس لنا العذرقبل أن نعتذر

ولمن يقدر ضروفنا قبل أن نشرحها

ولمن يتقبلنا رغم عيوبنا

فأسوأ الناس في حياتنا

من يغضب منا فينكر فضلنا

ويفشي سرنا

ويقول عنا ما ليس فينا



بطاقة الشخصية
لوحة التحكم:

مُساهمةموضوع: كُنُوزٌ وَ أُجُورٌ   الثلاثاء نوفمبر 05, 2013 8:44 am

السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته


يا من بلغت الستين وأنت ما زلت غافلاً !!
يا من لم تتعرف على فضل ربك العظيم !!
يا من ضيعت شبابك في المعاصي والآثام !!
يا من تخشى الموت المفاجئ وتستحي من الله !!
يا من تطمع في زيادة حسناتك في صحيفتك !!
يا من تبحث عن طاعات قليلة بأجور كثيرة عظيمة !!
إليك بعضاً من الكنوز من الأعمال والأقوال القليلة ..
ولها أجور عظيمة لتستدرك ما فات من العمر.....
.....وذلك من خلال هذا البيان من الحبيب محمد صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ....


كُنُوزٌ وَ أُجُورٌ
.. مِنَ ..
الرَّبِّ الشَّكُورِ

« المُقدِّمة » :
بِسْمِ اللَّهِ الرَّحْمَـنِ الرَّحِيمِ

إن الحمد لِلَّهِ، نَحْمَدُهُ وَنَسْتَعِينُهُ وَنَسْتَغْفِرُهُ ونستهديه، وَنَعُوذُ بِاللَّهِ مِنْ شُرُورِ أَنْفُسِنَا وَمِنْ سَيِّئَاتِ أَعْمَالِنَا، مَنْ يَهْدِهِ اللَّهُ فَلا مُضِلَّ لَهُ، وَمَنْ يُضْلِلْ فَلا هَادِيَ لَهُ، وَأَشْهَدُ أَنْ لا إِلَهَ إِلا اللَّهُ وَحْدَهُ لا شَرِيكَ لَهُ وأشهد أن محمداً عبده ورسوله، أرسله بين يدي الساعة بشيراً ونذيراً، وداعياً إلى الله بإذنه وسراجاً منيراً، فبلغ الرسالة، وأدى الأمانة، صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وعلى آله وصحبه وسلم تسليماً كثيراً.
{يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا اتَّقُوا اللَّهَ حَقَّ تُقَاتِهِ وَلا تَمُوتُنَّ إِلَّا وَأَنْتُمْ مُسْلِمُونَ} [آل عمران:102]
{يَا أَيُّهَا النَّاسُ اتَّقُوا رَبَّكُمُ الَّذِي خَلَقَكُمْ مِنْ نَفْسٍ وَاحِدَةٍ وَخَلَقَ مِنْهَا زَوْجَهَا وَبَثَّ مِنْهُمَا رِجَالاً كَثِيراً وَنِسَاءً وَاتَّقُوا اللَّهَ الَّذِي تَسَاءَلُونَ بِهِ وَالْأَرْحَامَ إِنَّ اللَّهَ كَانَ عَلَيْكُمْ رَقِيباً) [النساء:1].
{يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا اتَّقُوا اللَّهَ وَقُولُوا قَوْلاً سَدِيداً * يُصْلِحْ لَكُمْ أَعْمَالَكُمْ وَيَغْفِرْ لَكُمْ ذُنُوبَكُمْ وَمَنْ يُطِعِ اللَّهَ وَرَسُولَهُ فَقَدْ فَازَ فَوْزاً عَظِيماً} [الأحزاب:70 - 71].
أَمَّا بَعْدُ :
فَإِنَّ خَيْرَ الْحَدِيثِ كِتَابُ اللَّهِ وَخَيْرُ الْهُدَى هُدَى مُحَمَّدٍ وَشَرُّ الْأُمُورِ مُحْدَثَاتُهَا وَكُلُّ بِدْعَةٍ ضَلَالَةٌ .
أَمَّا بَعْدُ :
لقد وردت أحاديث تفيد أن أعمار أمة محمد اضغط هنا لتكبير الصوره وعليه وسلم مابين الستين إلى السبعين وقليل من يتجاوز ذلك.
ومع قصر أعمار هذه الأمة ، وضياع أوقاتهم بما لا يفيد ؛أو في غفلة وفتور؛ غيّبتْهُم عن حقيقة هذه الحياة،وعن الهدف الحقيقي لخلقهم ، وعن الأعباء الملقاة على عاتقهم تجاه خالقهم ، أضف إلى ذلك أن الكثير يموت في زهرة شبابه، ولا يُكتبُ له بلوغ الستين أو السبعين من عمره، ولذلك عوض الله سبحانه هذه الأمة بالأجور العظيمة في عبادات كثيرة مع أنها يسيرة، وهناك أحاديث عديدة تنبه إلى هذه العبادات .... واللهِ إنها من أنفع ما يُسْتثْمَرُ به العمر، ويُستدرك به ما مضى من الزمن، وعلى الإنسان العمل بها حين يُذّكَّر، فيرتقي بها إلى أعلى الدرجات في الجنة بإذن الله تعالى.

فاستثمِرْ عمرك بالأجور العظيمة، وكثير من هذه العبادات قد لا يجهلها الكثير منا .. ولكن.. هل استثمرها المسلم وطبقها في حياته ؟؟ قليل ما هم!!.
والله سبحانه يقول : {وَذَكِّرْ فَإِنَّ الذِّكْرَى تَنفَعُ الْمُؤْمِنِينَ }الذاريات55
ولذا ..سأذكرك ببعض النماذج من هذه الكنوز ذات الأجور .. ببيان من السنة النبوية ..
وأرجو ممن لديه الخبرة والدراية أن ينشر هذه الكنوز على شكل مطويات توزع على المسلمين والمسلمات ليقوموا بتنفيذها ،وينالوا أجورها العظيمة.
وسوف أرفق نموذجًا لمطوية يتم طباعتها وتصويرها وتوزيعها على إخواننا وأخواتنا المسلمين والمسلمات.
سائلا المولى عز وجل أن ينفع بهذا العمل سوادًا كبيرًا من المسلمين والمسلمات.آمين......


الكنوز و الأجور .. من الرب الشكور


الكنز الأول :: هل ترغب أن يكون لك قصوُرٌ في الجنة ؟مسند أحمد (31/ 209) - عَنْ مُعَاذِ بْنِ أَنَسٍ الْجُهَنِيِّ صَاحِبِ النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ
عَنْ النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَالَ [ مَنْ قَرَأَ  قُلْ هُوَ اللَّهُ أَحَدٌ حَتَّى يَخْتِمَهَا عَشْرَ مَرَّاتٍ بَنَى اللَّهُ لَهُ قَصْرًا فِي الْجَنَّةِ] فَقَالَ عُمَرُ بْنُ الْخَطَّابِ إِذَنْ أَسْتَكْثِرَ يَا رَسُولَ اللَّهِ فَقَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ [اللَّهُ أَكْثَرُ وَأَطْيَبُ ] . صححه الألباني .
 سنن الترمذي (2/ 192)- عَنْ أُمِّ حَبِيبَةَ قَالَتْ
قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ [مَنْ صَلَّى فِي يَوْمٍ وَلَيْلَةٍ ثِنْتَيْ عَشْرَةَ رَكْعَةً بُنِيَ لَهُ بَيْتٌ فِي الْجَنَّةِ أَرْبَعًا قَبْلَ الظُّهْرِ وَرَكْعَتَيْنِ بَعْدَهَا وَرَكْعَتَيْنِ بَعْدَ الْمَغْرِبِ وَرَكْعَتَيْنِ بَعْدَ الْعِشَاءِ وَرَكْعَتَيْنِ قَبْلَ صَلَاةِ الْفَجْرِ] .
قَالَ أَبُو عِيسَى حَدِيثٌ حَسَنٌ صَحِيحٌ ، وصحيح ابن ماجة للألباني
 صحيح مسلم (3/ 130)
عَنْ عُثْمَانَ بْنِ عَفَّانَ َقَالَ سَمِعْتُ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ يَقُولُ [مَنْ بَنَى مَسْجِدًا لِلَّهِ بَنَى اللَّهُ لَهُ فِي الْجَنَّةِ مِثْلَهُ]
 سنن الترمذي (11/ 312)- عَنْ سَالِمِ بْنِ عَبْدِ اللَّهِ بْنِ عُمَرَ عَنْ أَبِيهِ عَنْ جَدِّهِ أَنَّ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَالَ:
[مَنْ قَالَ فِي السُّوقِ:  لَا إِلَهَ إِلَّا اللَّهُ وَحْدَهُ لَا شَرِيكَ لَهُ لَهُ الْمُلْكُ وَلَهُ الْحَمْدُ يُحْيِي وَيُمِيتُ وَهُوَ حَيٌّ لَا يَمُوتُ بِيَدِهِ الْخَيْرُ وَهُوَ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ قَدِيرٌ  كَتَبَ اللَّهُ لَهُ أَلْفَ أَلْفِ حَسَنَةٍ وَمَحَا عَنْهُ أَلْفَ أَلْفِ سَيِّئَةٍ وَبَنَى لَهُ بَيْتًا فِي الْجَنَّةِ] . تحقيق الألباني :حسن .
 المعجم الكبير - الطبراني (20/ 187، بترقيم الشاملة آليا)
عَنْ أَبِي مُوسَى، قَالَ: قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ:"مَنْ صَلَّى الضُّحَى أَرْبَعًا، وَقَبْلَ الأُولَى _ أي الظهر- أَرْبَعًا بُنِيَ لَهُ بِهَا بَيْتٌ فِي الْجَنَّةِ" .
حسنه الألباني في الصحيحة
 سنن أبى داود (12/ 422)- عَنْ أَبِي أُمَامَةَ قَالَ :
قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ
[ أَنَا زَعِيمٌ بِبَيْتٍ فِي رَبَضِ الْجَنَّةِ لِمَنْ تَرَكَ الْمِرَاءَ وَإِنْ كَانَ مُحِقًّا وَبِبَيْتٍ فِي وَسَطِ الْجَنَّةِ لِمَنْ تَرَكَ الْكَذِبَ وَإِنْ كَانَ مَازِحًا وَبِبَيْتٍ فِي أَعْلَى الْجَنَّةِ لِمَنْ حَسَّنَ خُلُقَهُ]
تحقيق الألباني : حسن ، الصحيحة ( 273 )

الكنز الثاني :: هل ترغب أن يكون لك كنوز في الجنة ؟ .
[/color]صحيح ابن حبان - مخرجا (3/ 101)- عَنْ أَبِي ذَرٍّ، قَالَ: كُنْتُ أَمْشِي خَلْفَ النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ، فَقَالَ: [يَا أَبَا ذَرٍّ أَلَا أَدُلُّكَ عَلَى كَنْزٍ مِنْ كُنُوزِ الْجَنَّةِ؟ ] قُلْتُ: بَلَى يَا رَسُولَ اللَّهِ، فَقَالَ: [ لَا حَوْلَ وَلَا قُوَّةَ إِلَّا بِاللَّهِ].
[تعليق الألباني :صحيح] - «التعليق الرغيب» (2/ 256).[تعليق شعيب الأرنؤوط :صحيح]
 مسند أحمد ط الرسالة (35/ 274)- عَنْ أَبِي ذَرٍّ، قَالَ: قَالَ رَسُولُ اللهِ  : [ أُعْطِيتُ خَوَاتِيمَ سُورَةِ الْبَقَرَةِ مِنْ بَيْتِ كَنْزٍ مِنْ تَحْتِ الْعَرْشِ، لَمْ يُعْطَهُنَّ نَبِيٌّ قَبْلِي] صحيح

الكنز الثالث :: هل تطمع أن تغرس النخيل لك في الجنة ؟
 (سنن الترمذي (11/ 367) - عَنْ جَابِرٍعَنْ النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَالَ :
مَنْ قَالَ [سُبْحَانَ اللَّهِ الْعَظِيمِ وَبِحَمْدِهِ ] غُرِسَتْ لَهُ نَخْلَةٌ فِي الْجَنَّةِ .
قال الشيخ الألباني : صحيح

الكنز الرابع :: هل ترغب في غرس الأشجار المختلفة لك في الجنة؟
 سنن ابن ماجه (11/ 253) - عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ
أَنَّ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ مَرَّ بِهِ وَهُوَ يَغْرِسُ غَرْسًا فَقَالَ « يَا أَبَا هُرَيْرَةَ مَا الَّذِي تَغْرِسُ] قُلْتُ غِرَاسًا لِي قَالَ [أَلَا أَدُلُّكَ عَلَى غِرَاسٍ خَيْرٍ لَكَ مِنْ هَذَا] قَالَ بَلَى يَا رَسُولَ اللَّهِ قَالَ قُلْ : [سُبْحَانَ اللَّهِ وَالْحَمْدُ لِلَّهِ وَلَا إِلَهَ إِلَّا اللَّهُ وَاللَّهُ أَكْبَرُ] يُغْرَسْ لَكَ بِكُلِّ وَاحِدَةٍ شَجَرَةٌ فِي الْجَنَّةِ».
تحقيق الألباني: (صحيح)حديث رقم: 2613 في صحيح الجامع.

الكنز الخامس :: هل تطمع أن يكون لك الكثير من الحور العين في الجنة ؟!
[/color][/color] سنن الترمذي (9/ 33)- عَنْ سَهْلِ بْنِ مُعَاذِ بْنِ أَنَسٍ عَنْ أَبِيهِ
أَنَّ النَّبِيَّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَالَ [مَنْ كَظَمَ غَيْظًا وَهُوَ يَقْدِرُ عَلَى أَنْ يُنَفِّذَهُ دَعَاهُ اللَّهُ عَلَى رُءُوسِ الْخَلَائِقِ يَوْمَ الْقِيَامَةِ حَتَّى يُخَيِّرَهُ فِي أَيِّ الْحُورِ شَاءَ ]
( حسن- صحيح الجامع )

الكنز السادس :: هل تطمع أن تُغْفَرَ ذنوبُكَ وإن كانت مثل زبدِ البحرِ لكثرتها ؟
 صحيح البخاري (20/ 20) - عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ أَنَّ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَالَ [ مَنْ قَالَ سُبْحَانَ اللَّهِ وَبِحَمْدِهِ فِي يَوْمٍ مِائَةَ مَرَّةٍ حُطَّتْ خَطَايَاهُ وَإِنْ كَانَتْ مِثْلَ زَبَدِ الْبَحْرِ] .
 سنن أبى داود (11/ 37)- عَنْ سَهْلِ بْنِ مُعَاذِ بْنِ أَنَسٍ عَنْ أَبِيهِ
أَنَّ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَالَ [مَنْ أَكَلَ طَعَامًا ثُمَّ قَالَ الْحَمْدُ لِلَّهِ الَّذِي أَطْعَمَنِي هَذَا الطَّعَامَ وَرَزَقَنِيهِ مِنْ غَيْرِ حَوْلٍ مِنِّي وَلَا قُوَّةٍ غُفِرَ لَهُ مَا تَقَدَّمَ مِنْ ذَنْبِهِ ،قَالَ وَمَنْ لَبِسَ ثَوْبًا فَقَالَ الْحَمْدُ لِلَّهِ الَّذِي كَسَانِي هَذَا الثَّوْبَ وَرَزَقَنِيهِ مِنْ غَيْرِ حَوْلٍ مِنِّي وَلَا قُوَّةٍ غُفِرَ لَهُ مَا تَقَدَّمَ مِنْ ذَنْبِهِ].
(حسن- المشكاة ( 4343)
 رياض الصالحين - (2/ 364) عن ابن مسعود - رضي الله عنه - قال : قال رسول الله - اضغط هنا لتكبير الصوره عليه وسلم - : (( مَنْ قَالَ : أسْتَغْفِرُ اللهَ الَّذِي لاَ إلَهَ إلاَّ هُوَ الحَيُّ القَيُومُ وَأتُوبُ إلَيهِ ، غُفِرَتْ ذُنُوبُهُ ، وإنْ كانَ قَدْ فَرَّ مِنَ الزَّحْفِ )) .
رواه أبو داود والترمذي ((صحيح أبي داود)) .
 صحيح ابن حبان - مخرجا (12/ 338)- عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ، عَنِ النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَالَ: «مَنْ قَالَ حِينَ يَأْوِي إِلَى فِرَاشِهِ: لَا إِلَهَ إِلَّا اللَّهُ وَحْدَهُ لَا شَرِيكَ لَهُ، لَهُ الْمُلْكُ وَلَهُ الْحَمْدُ وَهُوَ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ قَدِيرٌ، لَا حَوْلَ وَلَا قُوَّةَ إِلَّا بِاللَّهِ، سُبْحَانَ اللَّهِ وَالْحَمْدُ لِلَّهِ وَلَا إِلَهَ إِلَّا اللَّهُ وَاللَّهُ أَكْبَرُ، غَفَرَ اللَّهُ ذُنُوبَهُ أَوْ خَطَايَاهُ - شَكَّ مِسْعَرٌ - وَإِنْ كَانَ مِثْلَ زَبَدِ الْبَحْرِ»
[تعليق الألباني] صحيح - «الصحيحة» (3414).
 سنن الترمذي - عَنْ عَبْدِ اللَّهِ بْنِ عَمْرٍو قَالَ :قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ :
[مَا عَلَى الْأَرْضِ أَحَدٌ يَقُولُ " لَا إِلَهَ إِلَّا اللَّهُ وَاللَّهُ أَكْبَرُ وَلَا حَوْلَ وَلَا قُوَّةَ إِلَّا بِاللَّهِ" إِلَّا كُفِّرَتْ عَنْهُ خَطَايَاهُ وَلَوْ كَانَتْ مِثْلَ زَبَدِ الْبَحْرِ] .
تحقيق الألباني :حسن ، التعليق الرغيب ( 2 / 249 )
 سنن الترمذي ومسند أحمد (3/ 299)- عَنْ عَلِيٍّ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ قَالَ
قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ [أَلَا أُعَلِّمُكَ كَلِمَاتٍ إِذَا قُلْتَهُنَّ غُفِرَ لَكَ عَلَى أَنَّهُ مَغْفُورٌ لَكَ " لَا إِلَهَ إِلَّا اللَّهُ الْعَلِيُّ الْعَظِيمُ لَا إِلَهَ إِلَّا هُوَ الْحَلِيمُ الْكَرِيمُ سُبْحَانَ اللَّهِ رَبِّ الْعَرْشِ الْعَظِيمِ الْحَمْدُ لِلَّهِ رَبِّ الْعَالَمِينَ" ]
تحقيق الألباني( صحيح ) انظر حديث رقم : 2621 في صحيح الجامع
 صحيح ابن حبان - مخرجا (4/ 591)- عَنْ عَامِرِ بْنِ سَعْدِ بْنِ أَبِي وَقَّاصٍ، عَنْ أَبِيهِ، عَنْ رَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ، قَالَ:
«مَنْ قَالَ حِينَ يَسْمَعُ الْمُؤَذِّنَ: وَأَنَا أَشْهَدُ أَنْ لَا إِلَهَ إِلَّا اللَّهُ وَحْدَهُ لَا شَرِيكَ لَهُ، وَأَشْهَدُ أَنَّ مُحَمَّدًا عَبْدُهُ وَرَسُولُهُ، رَضِيتُ بِاللَّهِ رَبًّا، وَبِالْإِسْلَامِ دِينًا، وَبِمُحَمَّدٍ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ رَسُولًا، غُفِرَ لَهُ مَا تَقَدَّمَ مِنْ ذَنْبِهِ».
[تعليق الألباني] «صحيح أبي داود» (537).
 المعجم الكبير - الطبراني (7/ 131، بترقيم الشاملة آليا)
عَنْ أَبِي أُمَامَةَ، قَالَ: قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمْ:"إِذَا تَوَضَّأَ الرَّجُلُ الْمُسْلِمُ خَرَجَتْ خَطَايَاهُ مِنْ سَمْعِهِ، وَبَصَرِهِ، وَيَدَيْهِ وَرِجْلَيْهِ، فَإِنْ قَعَدَ قَعَدَ مَغْفُورًا لَهُ".
[ صحيح في: ص ج ص]
 صحيح البخاري (3/ 244) - عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ
أَنَّ النَّبِيَّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَالَ[ إِذَا أَمَّنَ الْإِمَامُ فَأَمِّنُوا فَإِنَّهُ مَنْ وَافَقَ تَأْمِينُهُ تَأْمِينَ الْمَلَائِكَةِ غُفِرَ لَهُ مَا تَقَدَّمَ مِنْ ذَنْبِهِ]
وَقَالَ ابْنُ شِهَابٍ وَكَانَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ يَقُولُ آمِينَ.
وهذا الحديث يصحح خطأً شائعاً عند الناس وهو أنهم يؤمنون قبل تأمين الإمام وهذا خطأ وإنما ينبغي التأمين بعد أن يبدأ هو بالتأمين
 سنن أبى داود (4/ 59)- عَنْ عِكْرِمَةَ عَنْ ابْنِ عَبَّاسٍ :
أَنَّ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَالَ لِلْعَبَّاسِ بْنِ عَبْدِ الْمُطَّلِبِ [ يَا عَبَّاسُ يَا عَمَّاهُ أَلَا أُعْطِيكَ أَلَا أَمْنَحُكَ أَلَا أَحْبُوكَ أَلَا أَفْعَلُ بِكَ عَشْرَ خِصَالٍ إِذَا أَنْتَ فَعَلْتَ ذَلِكَ غَفَرَ اللَّهُ لَكَ ذَنْبَكَ أَوَّلَهُ وَآخِرَهُ قَدِيمَهُ وَحَدِيثَهُ خَطَأَهُ وَعَمْدَهُ صَغِيرَهُ وَكَبِيرَهُ سِرَّهُ وَعَلَانِيَتَهُ عَشْرَ خِصَالٍ أَنْ تُصَلِّيَ أَرْبَعَ رَكَعَاتٍ تَقْرَأُ فِي كُلِّ رَكْعَةٍ فَاتِحَةَ الْكِتَابِ وَسُورَةً فَإِذَا فَرَغْتَ مِنْ الْقِرَاءَةِ فِي أَوَّلِ رَكْعَةٍ وَأَنْتَ قَائِمٌ قُلْتَ سُبْحَانَ اللَّهِ وَالْحَمْدُ لِلَّهِ وَلَا إِلَهَ إِلَّا اللَّهُ وَاللَّهُ أَكْبَرُ خَمْسَ عَشْرَةَ مَرَّةً ثُمَّ تَرْكَعُ فَتَقُولُهَا وَأَنْتَ رَاكِعٌ عَشْرًا ثُمَّ تَرْفَعُ رَأْسَكَ مِنْ الرُّكُوعِ فَتَقُولُهَا عَشْرًا ثُمَّ تَهْوِي سَاجِدًا فَتَقُولُهَا وَأَنْتَ سَاجِدٌ عَشْرًا ثُمَّ تَرْفَعُ رَأْسَكَ مِنْ السُّجُودِ فَتَقُولُهَا عَشْرًا ثُمَّ تَسْجُدُ فَتَقُولُهَا عَشْرًا ثُمَّ تَرْفَعُ رَأْسَكَ فَتَقُولُهَا عَشْرًا فَذَلِكَ خَمْسٌ وَسَبْعُونَ فِي كُلِّ رَكْعَةٍ تَفْعَلُ ذَلِكَ فِي أَرْبَعِ رَكَعَاتٍ إِنْ اسْتَطَعْتَ أَنْ تُصَلِّيَهَا فِي كُلِّ يَوْمٍ مَرَّةً فَافْعَلْ فَإِنْ لَمْ تَفْعَلْ فَفِي كُلِّ جُمُعَةٍ مَرَّةً فَإِنْ لَمْ تَفْعَلْ فَفِي كُلِّ شَهْرٍ مَرَّةً فَإِنْ لَمْ تَفْعَلْ فَفِي كُلِّ سَنَةٍ مَرَّةً فَإِنْ لَمْ تَفْعَلْ فَفِي عُمُرِكَ مَرَّةً"] ( صحيح الجامع)
 سنن الترمذي (11/ 440)- عَنْ أَنَسٍ
أَنَّ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ مَرَّ بِشَجَرَةٍ يَابِسَةِ الْوَرَقِ فَضَرَبَهَا بِعَصَاهُ فَتَنَاثَرَ الْوَرَقُ فَقَالَ [إِنَّ الْحَمْدُ لِلَّهِ وَسُبْحَانَ اللَّهِ وَلَا إِلَهَ إِلَّا اللَّهُ وَاللَّهُ أَكْبَرُ لَتُسَاقِطُ مِنْ ذُنُوبِ الْعَبْدِ كَمَا تَسَاقَطَ وَرَقُ هَذِهِ الشَّجَرَةِ ]. (صحيح الجامع)
 مسند أحمد ط الرسالة (1/ 541)
قَالَ عُثْمَانُ : سَمِعْتُ رَسُولَ اللهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ يَقُولُ : " أَرَأَيْتَ لَوْ كَانَ بِفِنَاءِ أَحَدِكُمْ نَهَرٌ يَجْرِي ، يَغْتَسِلُ مِنْهُ كُلَّ يَوْمٍ خَمْسَ مَرَّاتٍ ، مَا كَانَ يَبْقَى مِنْ دَرَنِهِ ؟ " قَالُوا : لَا شَيْءَ . قَالَ : " فَإِنَّ الصَّلَوَاتِ تُذْهِبُ الذُّنُوبَ كَمَا يُذْهِبُ الْمَاءُ الدَّرَنَ " ( صحيح الجامع)
 المعجم الكبير - الطبراني - عَنِ ابْنِ عَبَّاسٍ: عَنْ رَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ، قَالَ:
[ قَالَ اللَّهُ عَزَّ وَجَلَّ: مَنْ عَلِمَ أَنِّي ذُو قُدْرَةٍ عَلَى مَغْفِرَةِ الذُّنُوبِ غَفَرْتُ لَهُ وَلا أُبَالِي، مَا لَمْ يُشْرِكْ بِي شَيْئًا.]
ص.ج4330 ( حسن )
 أخرج البيهقي في شعب الإيمان (2/16 ، رقم 1040) . عن أبي الدرداء :
(قال الله تعالى : يا ابن آدم ! مهما عبدتني ورجوتني ولم تشرك بي شيئا غفرت لك على ما كان منك ، وإن استقبلتني بملء السماء والأرض خطايا وذنوبا استقبلتك بملئهن من المغفرة و أغفر لك ولا أبالي )
ص.ج4341 ( صحيح )
 المعجم الكبير - الطبراني - عَنْ سُهَيْلِ بن حَنْظَلَةَ، قَالَ: قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ:"مَا جَلَسَ قَوْمٌ مَجْلِسًا يَذْكُرُونَ اللَّهَ عَزَّ وَجَلَّ فِيهِ، فَيَقُومُونَ حَتَّى يُقَالَ لَهُمْ قُومُوا، قَدْ غَفَرَ اللَّهُ لَكُمْ ذُنُوبَكُمْ، وبُدِّلَتْ سَيِّئَاتُكُمْ حَسَنَاتٍ" ص.ج 5610 ( صحيح )
 روى ابن السني عَنْ عَلِيِّ بْنِ أَبِي طَالِبٍ أَنَّ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَالَ:
«إِنَّ رَبَّكَ لَيَعْجَبُ مِنْ الْعَبْدِ إِذَا قَالَ: "لا إله إلا أنت إني قَدْ ظَلَمْتُ نَفْسِي فاغْفِرْ لِي ذُنُوبِي إِنَّهُ لاَ يَغْفِرُ الذُّنُوبَ إِلاَّ أَنْتَ " قَالَ : عَبْدِي عَرَفَ أَنَّ لَهُ رَبَّاً يَغْفِرُ وَ يُعَاقِبُ»تحقيق الألباني(صحيح) [1821 في صحيح الجامع ]

الكنز السابع:: هل تطمع بأن يرضى الله سبحانه وتعالى عنك ؟
 مسند أحمد ط الرسالة (31/ 303) - عَنْ أَبِي سَلَّامٍ، عَنْ خَادِمِ النَّبِيِّ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ،عَنِ النَّبِيِّ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ أَنَّهُ قَالَ: [ مَنْ قَالَ: " رَضِيتُ بِاللهِ رَبًّا، وَبِالْإِسْلَامِ دِينًا، وَبِمُحَمَّدٍ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ نَبِيًّا " حِينَ يُمْسِي ثَلَاثًا، وَحِينَ يُصْبِحُ ثَلَاثًا، كَانَ حَقًّا عَلَى اللهِ أَنْ يُرْضِيَهُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ ] . حديث صحيح
 مسند أحمد ط الرسالة (40/ 241)
عَنْ عَائِشَةَ قَالَتْ: قَالَ رَسُولُ اللهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ: " السِّوَاكُ مَطْهَرَةٌ لِلْفَمِ، مَرْضَاةٌ لِلرَّبِّ "
( صحيح ) [ص ج ص 3695]

الكنز الثامن:: هل تطمع بأن يصليَّ اللهُ سبحانه وتعالى عليك ؟
 صحيح مسلم (2/ 376) - عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ أَنَّ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَالَ:
[ مَنْ صَلَّى عَلَيَّ وَاحِدَةً صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ عَشْرًا ]
 شعب الإيمان (4/ 284) - عَنْ عَائِشَةَ قَالَتْ :قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ [إِنَّ اللَّهَ عَزَّ وَجَلَّ وَمَلَائِكَتَهُ عَلَيْهِمْ السَّلَام يُصَلُّونَ عَلَى الَّذِينَ يَصِلُونَ الصُّفُوفَ ، وَمَنْ سَدَّ فُرْجَةً رَفَعَهُ اللَّهُ بِهَا دَرَجَةً ].
مسند أحمد (50/ 102) الألباني في " السلسلة الصحيحة " 6 / 72

الكنز التاسع:: هل تطمع بأن تحج وتعتمر للهُ سبحانه وتعالى كل يوم بلا سفر ولا نفقة ؟
 سنن الترمذي (2/ 457) - عَنْ أَنَسِ بْنِ مَالِكٍ قَالَ :
قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ [ مَنْ صَلَّى الْغَدَاةَ فِي جَمَاعَةٍ ثُمَّ قَعَدَ يَذْكُرُ اللَّهَ حَتَّى تَطْلُعَ الشَّمْسُ ثُمَّ صَلَّى رَكْعَتَيْنِ كَانَتْ لَهُ كَأَجْرِ حَجَّةٍ وَعُمْرَةٍ قَالَ قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ تَامَّةٍ تَامَّةٍ تَامَّةٍ ]
تحقيق الألباني :حسن ، المشكاة ( 971 )
 سنن أبى داود (2/ 164)- عَنْ أَبِي أُمَامَةَ أَنَّ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَالَ :
[ مَنْ خَرَجَ مِنْ بَيْتِهِ مُتَطَهِّرًا إِلَى صَلَاةٍ مَكْتُوبَةٍ فَأَجْرُهُ كَأَجْرِ الْحَاجِّ الْمُحْرِمِ وَمَنْ خَرَجَ إِلَى تَسْبِيحِ الضُّحَى لَا يَنْصِبُهُ إِلَّا إِيَّاهُ فَأَجْرُهُ كَأَجْرِ الْمُعْتَمِرِ وَصَلَاةٌ عَلَى أَثَرِ صَلَاةٍ لَا لَغْوَ بَيْنَهُمَا كِتَابٌ فِي عِلِّيِّينَ] حديث صحيح، وهذا إسناد حسن
 المعجم الكبير - الطبراني - عَنْ أَبِي أُمَامَةَ،عَنِ النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمْ، قَالَ:
"مَنْ مَشَى إِلَى صَلاةٍ مَكْتُوبَةٍ فِي الْجَمَاعَةِ، فَهِي كَحَجَّةٍ، وَمَنْ مَشَى إِلَى صَلاةِ تَطَوُّعٍ فَهِي كَعُمْرَةٍ تَامَّةٍ" .
( حسن ) [ص ج ص 6556]

الكنز العاشر:: هل تطمع بأن تحصل على الغنيمة العظيمة ؟
 صحيح ابن حبان- عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ قَالَ: بَعَثَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ بَعْثًا فَأَعْظَمُوا الْغَنِيمَةَ وَأَسْرَعُوا الْكَرَّةَ، فَقَالَ رَجُلٌ: يَا رَسُولَ اللَّهِ، مَا رَأَيْنَا بَعْثَ قَوْمٍ أَسْرَعَ كَرَّةً، وَلَا أَعْظَمَ غَنِيمَةً، مِنْ هَذَا الْبَعْثِ، فَقَالَ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ:
[ أَلَا أُخْبِرُكُمْ بِأَسْرَعَ كَرَّةً وَأَعْظَمَ غَنِيمَةً مِنْ هَذَا الْبَعْثِ؟: رَجُلٌ تَوَضَّأَ فِي بَيْتِهِ فَأَحْسَنَ وُضُوءَهُ، ثُمَّ تَحَمَّلَ إِلَى الْمَسْجِدِ، فَصَلَّى فِيهِ الْغَدَاةَ، ثُمَّ عَقَّبَ بِصَلَاةِ الضُّحَى، فَقَدْ أَسْرَعَ الْكَرَّةَ، وَأَعْظَمَ الْغَنِيمَةَ].
[تعليق الألباني :صحيح - «الصحيحة» (2531)]

والسلسلة تتوالى حتى الكنز الخامس والخمسين ..إن شاء الله ..
[/color]


فهرس مجموعات الكنوز


الكنوز من 11-20


الكنوز من 21-30



الكنوز من 31-40



الكنوز من 41-50



الكنوز من 51-55 النهاية



0 لماذا أنزل الله القرآن باللغة العربية ؟
0 التقوى ... في القرآن المجيد ...
0 حكم الدروس قبل صلاة الجمعة
0 اشهر الاكاذيب
0 هل يجوز كتابة (ص) أو (صلعم) إذا ذكر النبي
0 فراشات غريبة وعجيبة !!
0 ترشيح مشرفة
0 التفاح بين الرئة والمخ
0 بيان أسماء القرآن في القرآن
0 هل تعرف خصائص ومميزات المشرف والمراقب
0 كيف تحب الله تعالى
0 مفاهيم يجب أن تصحح - محمد قطب
0 الرحيق المختوم - كتاب إلكتروني
0 شاهد بالصور..أسرار المكسرات ..
0 النبر عند تلاوة القرءان الكريم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://ward.forumaroc.net
mrghozzi
عضو جديد
عضو جديد


رقم العضوية : 77
الجنس ذكر
تاريخ التسجيل : 30/03/2014
عدد المساهمات : 125
نقودي : 153
الساعة الان :

مُساهمةموضوع: رد: كُنُوزٌ وَ أُجُورٌ   الأحد أبريل 27, 2014 12:05 pm

 دُمتَمْ بِهذآ الع ـطآء أإلمستَمـرٍ

يُسع ـدنى أإلـرٍد على مـوٍأإضيعكًـم

وٍأإألتلـذذ بِمـآ قرٍأإتْ وٍشآهـدتْ

تـقبلـوٍ خ ـآلص إحترامي

لآرٍوٍآح ـكُم أإلجمـيله
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
جرح الايام
شخصية هامة
شخصية هامة


دولتي : العراق
رقم العضوية : 17
الجنس ذكر
تاريخ التسجيل : 01/01/2014
تاريخ الميلاد : 18/02/1969
العمر : 48
مكان الاقامة : العراق
الحاله الاجتماعيه : متزوج
العمل/الترفيه : موظف حكومي
عدد المساهمات : 1148
نقودي : 1461
الساعة الان :

بطاقة الشخصية
لوحة التحكم:

مُساهمةموضوع: رد: كُنُوزٌ وَ أُجُورٌ   الجمعة مايو 23, 2014 9:34 am

احسنت بارك الله بك
 جعله الله في ميزان حسناتك


يا ملكة الاحساس لك كل الورد

فديتك بنفسي وروحي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
كُنُوزٌ وَ أُجُورٌ
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
http://ward.forumaroc.net/  :: في رحاب الله :: الدين والحياة-
انتقل الى: