http://ward.forumaroc.net/
أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم في منتديات ورد، لكي تتمكن من المشاركة ومشاهدة جميع أقسام المنتدى وكافة الميزات ، يجب عليك إنشاء حساب جديد بالتسجيل أ و الدخول إذا كنت عضواً .

وشكرا

ادارة المنتدى

ايمان ورد

http://ward.forumaroc.net/

منتدى ورد: مجتمع إلكتروني عربي عام يهدف إلى نشر الثقافة ويتقيد بالضوابط الإسلامية
 
الرئيسيةلوحة التحكم*المنشوراتالتسجيلالصوردخولدخول


Cher visiteur, vous devez vous inscrire pour continuer

احبتي اعضائنا الغالين   شاركونا ردودكم الرائعة وتواجدكم الجميل امنياتي لكم باجمل الاوقات      

اعضاءنا الكرام أهلا وسهلا بكم في منتداكم  .والهدف الذي تأسس له هذا المنتدى هو نشر الخير ودرء الشر والعقل الذي يعي الأمور والمصداقيه عنوانا والظلم ظلمات والكاتب عليه أن يتقي الله فيما يكتبه فان الله رقيب على الجميع نسأل الله التوفيق والسداد لكل خير وأن يجعلنا يداً واحدة .....بارك الله في الجميع ...ادارة المنتدى ايمان ورد


(اللهــم …قرب قلوبنا وأجمعها على هداك . اللهم أجعلهم لنا سندا على تقواك وأدم وصلنا إلى أن نلقاك ..طابت ايامكم بذكر الله .. ايمان  ورد تتمنى لكم قضاء اوقات ممتعه )
دخول فورى امن
دخول
اسم العضو:
كلمة السر:
ادخلني بشكل آلي عند زيارتي مرة اخرى: 
:: لقد نسيت كلمة السر
المواضيع الأخيرة
» ديكورات مطابخ 2015
الخميس أغسطس 10, 2017 12:14 pm من طرف massawi

» اسمع ياصاحب الهم
الخميس أغسطس 10, 2017 12:01 pm من طرف massawi

» نـجـم يـمـوت
الخميس أغسطس 10, 2017 11:59 am من طرف massawi

» تمساح شجاع يحاول مشاركة الأسود فريستهم
الخميس أغسطس 10, 2017 11:58 am من طرف massawi

» ذكرى المولد النبوي الشريف
الخميس أغسطس 10, 2017 11:47 am من طرف massawi

» ما حكم من نسي أشواطا في الطواف حتى تحول إلى رحاله
الثلاثاء أغسطس 01, 2017 1:44 am من طرف الامبراطور2

» آيات القرآن مرتبة بطريقة رياضية عجيبة
الثلاثاء أغسطس 01, 2017 1:44 am من طرف الامبراطور2

» بلال بن رباح
الثلاثاء أغسطس 01, 2017 1:44 am من طرف الامبراطور2

» دعاء فك الكرب .. مشاري بن راشد العفاسي
الثلاثاء أغسطس 01, 2017 1:44 am من طرف الامبراطور2

بحـث
 
 

نتائج البحث
 

 


Rechercher بحث متقدم
أفضل 10 فاتحي مواضيع
admin
 
نبع الإخاء
 
massawi
 
امين
 
قلب الأسد
 
زيدان
 
الفلكي محمد
 
شروق
 
عابر سبيل
 
وسام أحمد
 
أفضل 10 أعضاء في هذا الأسبوع
Log In
أفضل 10 أعضاء في هذا الشهر
أكتوبر 2017
الإثنينالثلاثاءالأربعاءالخميسالجمعةالسبتالأحد
      1
2345678
9101112131415
16171819202122
23242526272829
3031     
اليوميةاليومية

شاطر | 
 

 كرم النبى صلى الله عليه وسلم

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
نور الإيمان
عضو جديد
عضو جديد
avatar

رقم العضوية : 82
الجنس انثى
تاريخ التسجيل : 02/04/2014
تاريخ الميلاد : 16/04/1968
العمر : 49
العمل/الترفيه : ربة منزل
عدد المساهمات : 102
نقودي : 180
الساعة الان :
مزاجي مزاجي : الحمد لله

مُساهمةموضوع: كرم النبى صلى الله عليه وسلم   الخميس يونيو 05, 2014 8:21 pm

تعالوا نتعرف معا على كرم وجود نبينا الكريم صلى الله عليه وسلم


(أجود الناس)
هكذا عبّر ابن عبّاس رضي الله عنه
عن شخصيّة النبي - صلى الله عليه وسلم -،
لتكون كلماته تلك شاهدةً على مدى كرمه عليه الصلاة والسلام -
وجوده،
ولا عجب في ذلك،
فقد كانت تلك الخصلة
خُلقاً أصيلاً جُبِل عليه،
ثم ازداد رسوخاً
من خلال البيئة العربية
التي نشأ فيها وتربّى في أحضانها،
وتبيّن لنا أم المؤمنين
خديجة رضي الله عنها تحلّيه - صلى الله عليه وسلم -
بهذه الخصلة قبل بعثته
بقولها الشهير:
"إنك لتصل الرحم، وتحمل الكلّ، وتكسب المعدوم، وتقري الضيف"،
وكلها صفات تحمل في طيّاتها معاني الكرم والجود .
وعندما نستنطق ذاكرة الأيام ستحكي لنا
عن جوانب العظمة
في كرم النبي - صلى الله عليه وسلم -،
يستوي في ذلك عنده حالة الفقر والغنى،
وهذا البذل والعطاء
كان يتضاعف في مواسم الخير والأزمنة الفاضلة كشهر رمضان.
فعن عبدالله بن عباس
رضي الله عنهما قال:
" كان النبي - صلى الله عليه وسلم -
أجود الناس،
وأجود ما يكون في رمضان
... فلرسول الله - صلى الله عليه وسلم
- أجود بالخير من الريح المرسلة ".. متفق عليه .
ولقد نال النبي - صلى الله عليه وسلم -
أعظم المنازل وأشرفها
في صفوف أهل الكرم والجود
؛ فلم يكن يردّ سائلاً أو محتاجاً،
وكان يُعطي بسخاءٍ
قلّ أن يُوجد مثله،
وقد عبّر أحد الأعراب
عن ذلك حينما ذهب إلى النبي - صلى الله عليه وسلم -
فرأى قطيعاً من الأغنام
ملأت وادياً بأكمله،
فطمع في كرم النبي - صلى الله عليه وسلم -
فسأله أن يعطيه كلّ ما في الوادي،
فأعطاه إياه،
فعاد الرجل مستبشراً إلى قومه،
وقال: "يا قوم ! أسلموا ؛
فوالله إن محمدا ليعطي عطاء
من لا يخاف الفقر".. رواه مسلم .
وكان لمثل هذه المواقف
أثرٌ بالغٌ في نفوس الأعراب،
الذين كانوا يأتون إلى النبي – صلى الله عليه وسلم –
قاصدين بادئ
الأمر العودة بالشاة والبعير، والدينار والدرهم،
فسرعان ما تنشرح صدورهم
لقبول الإسلام والتمسّك به،
ولذلك يقول أنس رضي الله عنه
معلّقاً على الموقف السابق:
"إن كان الرجل ليسلم ما يريد إلا الدنيا، فما يسلم
حتى يكون الإسلام
أحب إليه من الدنيا وما عليها".
وكثيراً ما كان النبي - صلى الله عليه وسلم -
يمنح العطايا يتألّف بها قلوب المسلمين الجدد،
ففي غزوة حنين
أعطى كلاًّ من عيينة بن حصن
والأقرع بن حابس والعباس بن مرداس
وأبي سفيان بن حرب وصفوان بن أمية رضي الله عنهم
عدداً كبيراً من الإبل،
ومن المواقف الدالة على كرمه - صلى الله عليه وسلم -
حديث أنس بن مالك رضي الله عنه:
"أتي النبي - صلى الله عليه وسلم -
بمال من البحرين، فقال:
(انثروه في المسجد)،
وكان أكثر مال أتي به رسول الله - صلى الله عليه وسلم -،
فخرج رسول الله صلى الله عليه وسلم -
إلى الصلاة ولم يلتفت إليه،
فلما قضى الصلاة
جاء فجلس إليه،
فما كان يرى أحدا إلا أعطاه،
وما قام رسول الله صلى الله عليه وسلم
وثمّ منها درهم".. رواه البخاري .
وعنه رضي الله عنه قال:
"كنت أمشي مع النبي - صلى الله عليه وسلم -
وعليه بُرد - أي: رداء -
نجراني غليظ الحاشية،
فأدركه أعرابي
فجذبه جذبه شديدة
حتى نظرت إلى صفحة
عاتق النبي - صلى الله عليه وسلم -
قد أثّرت به حاشية الرداء من شدة جذبته،
ثم قال له:
مُر لي من مال الله الذي عندك،
فالتفت إليه فضحك،
ثم أمر له بعطاء".. متفق عليه.
وربما أحسّ النبي - صلى الله عليه وسلم -
بحاجة أحدٍ من أصحابه
وعرف ذلك في وجهه،
فيوصل إليه العطاء
بطريقة لا تجرح مشاعره،
ولا تُوقعه في الإحراج،
كما فعل مع جابر بن عبدالله رضي الله عنه
حينما كانا عائدين من أحد الأسفار.
وقد علم النبي - صلى الله عليه وسلم –
بزواج جابر رضي الله عنه،
فعرض عليه أن يشتري منه
بعيره بأربعة دنانير،
ولما قدم المدينة
أمر النبي - صلى الله عليه وسلم
- بلالا أن يعيد الدنانير إلى جابر
ويزيده،
وأن يردّ عليه بعيره، متفق عليه.
ومرةً رأى النبي - صلى الله عليه وسلم -
في وجه أبي هريرة رضي الله عنه
الجوع،
فتبسّم ودعاه إلى إناء فيه لبن،
ثم أمره أن يشرب منه،
فشرب حتى ارتوى،
وظلّ النبي - صلى الله عليه وسلم -
يعيد له الإناء حتى
قال أبو هريرة رضي الله عنه:
"والذي بعثك بالحق
ما أجد له مسلكا".. رواه البخاري .
وقد ألقت سحائب جود النبي - صلى الله عليه وسلم -
بظلالها على كلّ من حوله،
حتى شملت أعداءه،
فحينما مات رأس المنافقين
عبدالله بن أبيّ بن سلول،
جاء ولده إلى النبي - صلى الله عليه وسلم -
فقال: "يا رسول الله
أعطني قميصك أكفّنه فيه،
وصلّ عليه واستغفر له"،
فأعطاه النبي صلى الله عليه وسلم قميصه
.. رواه البخاري .
وعلى مثل هذا الخلق النبيل
كان النبي - صلى الله عليه وسلم -
يربّي أصحابه،
فقد قال لأحد أصحابه يوما:
(أنفق ولا تخف من ذي العرش
إقلالا) رواه أبو يعلى في مسنده.
وهكذا كان سخاؤه - صلى الله عليه وسلم -
برهانا على شرفه، وعلو مكانته،
وأصالة معدنه، وطهارة نفسه،
وصدق الشاعر إذ يقول:
هو البحر من أي النواحي أتيته
فلجته المعروف والجود ساحله
تـراه إذا ما جئتـه متهـللاً
كأنك تعطيه الذي أنت سائله

المصدر: موقع إسلام ويب
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الفلكي محمد
شخصية هامة
شخصية هامة
avatar

رقم العضوية : 73
الجنس ذكر
تاريخ التسجيل : 29/03/2014
تاريخ الميلاد : 17/04/1961
العمر : 56
العمل/الترفيه : اعلامي متقاعد * باحث فلكي
عدد المساهمات : 805
نقودي : 1243
الساعة الان :
مزاجي مزاجي : حزين

مُساهمةموضوع: رد: كرم النبى صلى الله عليه وسلم   الجمعة يونيو 06, 2014 1:52 pm


لا أجد من الحروف ما يفيك حقك
ولم أجد من الكلمات مايناسب جمال عطائك و تميزه
كلمات الشكر لن تستطيع أن ترتقي لتصف سمو عطائك ورقيه
في كل مره أحاول جاهدا لأجد ما يليق بك ولكن كلها فاشله
فكيف لي أن أصف من هو ملك للعطاء و ملك لتميز و سيد التألق
أعطيت الجميع دون كلل أو ملل
كنت ولا زلت تتربع على عرش الإبداع
كنت ولا زلت النجم الساطع في سماء منتديات ورد
لم ولن أجد ما يليق بحضور سمو روحك
فـ أنت علامة فارقة في منتديات ورد

و أنت ركن أساسي لن يكتمل التألق إلا بوجود صاحب الإبداع والعطاء الوفير
أبدعت بكل ما تحمله الكلمة من معنى
فكل الشكر وكل العطاء لك من اخيك محمد
جزاك الله خير
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
كرم النبى صلى الله عليه وسلم
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
http://ward.forumaroc.net/  :: في رحاب الله :: سير السلف الصالح قصص الأنبياء نصرة رسول الله صلى الله-
انتقل الى: